منتدى نخبة السلام العالمي

منتدى نخبة السلام العالمي

منتدى يهدف لنشر ثقافة السلام
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  البوابةالبوابة  دخول  
اهلا وسهلا بكم جميعا فى منتدي نخبة السلام العالمي

شاطر | 
 

 فهم لغة الطفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صمود محمود ابو هشهش



انثى عدد الرسائل : 10
العمر : 28
الدولة : فلسطين
المدينة : الخليل
تاريخ التسجيل : 15/11/2009

مُساهمةموضوع: فهم لغة الطفل   نوفمبر 16th 2009, 1:43 pm

[color=olive]تشير الدراسات النفسية الخاصة بعلم نفس الطفل ,أن مرحلة الطفولة لها لغة خاصة بها .فالطفل الصغير قد يعبر عن خوفه ببضع كلمات تائهة غير مترابطة,أو بنوبة غضب حادة,أو قد يتبول لا اراديا ,أو قد يكون صمته أبلغ أصدق تعبير .أما المراهق فله لغة خاصة مختلفة الى حد كبير عن الصغار .فهو عندما تجتاحه رغبات متناقضة أو انتكاسات هرمونية يتكلم بلغة تتسم بالغضب والصوت المرتفع,وهما سمتان مغلفتان بانفعالات هشة وسريعة الزوال .ولا بد أننا خضنا _نحن الكبار _تجارب مماثلة,وسرعان ما تخلينا عنها عند بلوغنا سن الرشد.
والواقع أنه لا يوجد أسلوب صحيح لنتبعه,أو أسلوب خاطئ لنتجنبه .وهناك,فقط هدف نسعى اليه يتمثل في اقامة علاقة فريدة خاصة بالآباء والأمهات مع أطفالهما,عبر ؟أسلوب يناسب الطرفين في آن واحد.
يقول خبراء علم نفس الطفل والتربويين أن الوقت لا يزال مبكرا ,وبامكان الوالدين اصلاح أخطاء الماضي وتلافيها خلال تعاملهم مع أبنائهم ,وأصوا كل أم تستقبل مولودا لأول مرة في حياتها بعدم الجزع من بكاء طفلها لأن بكاءه بعد الولادة محاولة منه للاتصال بها .وقد يكون سبب بكاءه الجوع والألم وقد يكون نداءا للأم لكي تحتضنه,لذا على الأمهات تمضية أطول فترة ممكنة معه,خلال الأشهر الستة بعد الولادة وستفهم الأم بعدها لغة طفلها ,وعليها أن تدعه يحس ويشم رائختها ويراها ويسمعها ,فهذه وسائل للاتصال بين الاثنين .وحين يبدأ الظفل مرحلة الحبو تتولد لديه مشاعر الرغبة والرفض ويلجأ غالبا الى حيلة البكاء عندما يخفق في امتلاك شيئ يريده وعلى الأم في مثل هذه الخالة التحلي بالهدوء وضم ابنها الى صدرها وعدم القلق اذا استمر في البكاء الذي سيكف عنه في النهاية بعد أن ينهكه .وعليها أن تحاول اشعار طفلها بأنها أدركت سبب بكائه دون أن يبدو عليها قلق أو تأثر ,
وتتكون لدى الطفل حين يبلغ الرابعة من عمره أفكاره وآراؤه فيما يدور حوله لذا على الأم أن تطرح عليه أسئلة تكون بمثابة المشاركة في الرأي بدلا من اصدار الأواملر .فمثلا(أي لباس تريد أن ترتديه الآن؟!)فهذا سؤال مناسب قد يؤدي الى حوار مع الطفل حول ما يريده أو يرفضه .
من المهم مساعدة الطفل على عادة الاعتراف بالخطأ.وبالمقابل على الأم عدم تحويل الخطأ البسيط اللى قضية كبيرة فالهدف هنا تشيع الطفل على الثقة بالأم .وتشجيع الأم على الثقة بأولاها ومن شأن هذه الثقة المتبادلة أن تخلق مناخا أو جوا مناسبا للحديث مع ال؟أطفال حول مشاعرهم وأفكارهم الخاصة ,وقد يجد طفل ما صعوبة في طرح قضية ما وايجاد حل لها وعلينا في مثل هذه الحالة عدم ابداء شغف أو رغبة عارمة في ايجاد الحل الذي شيغلق باب النقاش تلقائيا ,فالمطلوب مواصلة الحديث مع الطفل بأسلوب نقاشي ودفعه الى تدوال حلول يتم تداولها قبل اقرارها .[/color]

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فهم لغة الطفل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نخبة السلام العالمي :: المنتديات العامة :: منتدى السلام للاسرة والارشاد النفسى-
انتقل الى: